تعاملت مع المحتالين في ال بي بايناري والنتيجة خسرت كل مدخراتي

0 38

تعاملت مع المحتالين في ال بي بايناري والنتيجة خسرت كل مدخراتي وسأسرد لكم اخواني قصتي مع هذه العصابة الفاشلة في الفوركس والمحترفة في النصب والتضليل والخداع، هذه الشركة سرقت أموالي أنا سعيد مرزوق من المملكة العربية السعودية بحجة الفوركس ومضاربة في العملات والأسهم والسلع واوهمتني بنسبة بونص كبيرة جدا ودعايتها الجذابة التي تنشرها في كل مكان حيث كنت أرى إعلانات الشركة بشكل يومي في أنحاء الإنترنت وجذبتني وعود الاستثمار ونسبة الربح العالية التي تدعيها الشركة وبالنهاية سرقوا أموالي نصابين ومحتالين ولا علاقة لهم بفوركس او استثمار.

 

نصب واحتيال شركة فوركس:

بدأت رحلة النصب والسرقة من الشركة منذ أول يوم اشتركت فيه معهم بهدف الاستثمار حيث وظفوا لي شخص يسيطر على حسابي وأموالي بالكامل تحت ادعاء أنه يرشدني وينصحني ولكن الحقيقة أن هذا الشخص هو الذي يتولى سلب اموالي ومستحقاتي ويكون له كامل السيطرة على أموالي ويطلب أموال جديدة في الحساب بشكل مستمر بحجة الاستثمار والحقيقة تم تعيينه لاستنزاف المال مني إيداعاً تلو الآخر، وللأسف أنني عرفت ذلك في وقت متأخر وقت لم يفدني الندم.

 

منصة مبرمجة لسرقة المستثمرين:

تعاملت مع المحتالين في ال بي بايناري والنتيجة خسرت كل مدخراتي في النهاية وبعد أن دخلت إلى عمليات كثيرة رابحة (أو هكذا كانت تظهر لي) حيث كانت تظهر الشركة لي دائما جانبها الجيد وأنها تجعلني أربح المال فكان مدير الحساب وبالمناسبة كان يدعى (أيمن عصار) وكان هذا أكبر محتال يخبرني دائما أن ازيد رأس المال من أجل تحصيل أرباح أكثر، واتضح أن الأمر كان خطة منهجية لحلب ريالات جديدة مني وسلبها لصالح الشركة.

 

تعاملت مع المحتالين في ال بي بايناري والنتيجة خسرت كل مدخراتي:

حيث ان الشركة رفضت رد أموالي لي وبرغم الإيداعات الكثيرة التي قمت بها وعمليات التداول التي ربحت معي ورصيدي الذي وصل الى 500 الف ريال لم أحصل بالنهاية على أي ربح وضاعت راسي مالي ووقتي وصحة قلبي هدرا بسبب الشركة النصابة وأفراد العصابة معدومة الضمير والأخلاق.

في النهاية طلبت سحب أموالي من حساب الشركة النصابة ومن مدير الحساب فطلب أموال جديدة ورفض طلب السحب وظل يساومني من أجل ان أرسل أموال جديدة ولمدة شهرين في مساومات ويقول سأرسل لك الأموال واتصل بأرقام الشركة يسيئون إلى ويحظرون أرقامي ولم يرد على أحد حتى هذا الوقت وعرفت ان الشركة المرخصة ولا اعرف كيف تغيب هذه الشركة عن أعين السلطات ولا يتم القبض على أفراد عصابتها حتى الآن.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy