تقليد المواقع أسلوب قوي للنصب والاحتيال وسرقة أموال المتداولين

0 34

تقليد المواقع أسلوب قوي للنصب والاحتيال وسرقة أموال المتداولين في مجال الفوركس في الوقت الحالي وأصبحت عصابات كثيرة في المجال تقوم بإتباع هذا الأسلوب بهدف استدراج أكبر عدد من الضحايا الذين يثقون بأسماء الشركات الكبيرة في السوق، وتلجأ عصابة النصب إلى استخدام تقنيات احتيالية تقوم بإيهام المستثمر بأنها هي الشركة الموثوقة والمرخصة حتى يرسل لها الأموال ويتم استنزاف مكتسباته بالكامل، وفي استراتيجية النصب هذه تسمى الشركات النصابة “شركة نسخ” لأنها تنسخ جميع معلومات الشركة الأصلية تنتحل صفتها وتعمل في سوق المال باسمها.

 

لماذا تنسخ هذه الشركات:

شركات النسخ تقوم بأخذ البيانات الحقيقية الخاصة بشركة الفوركس وتقوم بتقليدها حتى تكتسب ثقة المستثمرين وهذا اسلوب نصب قديم وموجود بكثرة في المجال التجاري بشكل عام وليس الفوركس فقط، فهناك هيئات ومؤسسات كثيرة تقوم باتباع نفس الاسلوب والسبب الأساسي أنه دائما العلامة التجارية الاساسية تكون موثوقة ومحبوبه لدى الجمهور وتلقى رواجا كبيرا فيتم استغلالها للحصول على جزء من هذا الجمهور لشراء المنتج المقلد.

 

نسخ بيانات شركة فوركس:

تقليد المواقع أسلوب قوي للنصب والاحتيال وسرقة أموال المتداولين ويرجع السبب في ذلك أن عملية النسخ تتم بصورة شبيهه للأصل بشكل كبير ففي مجال الفوركس يقوم الوسيط النصاب بإنشاء عناصر مشابهه للعناصر الأصلية لشركة الفوركس المرخصة ومنها (اسم العلامة التجارية والشركة، الشعار الخاص بالشركة الأصلية، بيانات الموقع الجغرافي والعنوان، بيانات الاتصال والتواصل، وعنوان الموقع الإلكتروني على الشبكة، الخ) .

وبالطبع لا يمكن تقليد الشركة الأصلية بشكل تام ولكن توجد هناك فروق تميز بين الشركة الحقيقية والشركة النصابة لا يعرفها إلا خبير في الفوركس أما بالنسبة للمبتدئ فيمكنه التعرف على نصب الشركة وصحة بياناتها من عدمه بخطوات بسيطة.

 

تقليد المواقع أسلوب قوي للنصب والاحتيال وسرقة أموال المتداولين:

وكما ذكرنا لكم فيمكن التعرف إلى كون الشركة نصابة من عدمه بواسطة البحث حول ترخيص الشركة وذلك من خلال الدخول الى الموقع الرسمي للهيئة التي تنظم الوسيط وتبحث عن العلامة التجارية التي تدير الشركة وتنظر إذا كانت موجودة ومرخصة بالفعل أم لا ويمكن البحث بعنوان الشركة على الإنترنت أو البيانات التي تقدمها الشركة للتواصل وهكذا.

ايضا يجب ان تبحث على الإنترنت للعثور على البيانات الحقيقية للشركة وتقييمها وتجارب لأشخاص آخرون وهكذا حتى تصل إلى حقيقة الشركة وتعرف إذا كانت شركة نصابة أم شركة فوركس حقيقية ومرخصة، وهذه الشركات تقوم منظمات المال بوضعها على القائمة السوداء وحظرها من القيام بأعمال وساطة على أرضها.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy